مطار حمد الدولي

يعد مطار حمد الدولي مركز عالمي للطيران بعدما استبدل مطار الدوحة السابق وتبلغ تكلفة مشروع المطار الجديد حوالي 15.5 مليار دولار،. وسوف يتمكن من استيعاب 70 مليون مسافر سنوياً بعد اكتمال جميع مراحل المشروع.

 

يحتوي المطار حالياً على فندق ويحتوي هذا الفندق على 100 غرفة، وتوجد خطة لافتتاح فندق آخر في المطار. وتبلغ مساحة مطار حمد الدولي الجديد حوالي 29 كيلومتر مربع، ويضم مئة مبنى بداخله، وتبلغ مساحة المبنى الرئيسي للركاب 600 ألف متر مربع. وسوف يكون المطار قادراً على استيعاب من 1.5 إلى 2 مليون طن من البضائع، وحركة طائرات تبلغ 320,000.

 

وسوف يتم انشاء مدينة للمطار وسوف يتم الانتهاء من المرحلة الأولى للبناء بالتزامن مع استضافة قطر لمونديال كأس العالم 2022 لتستوعب أكثر من 200 ألف فرد. وسوف تحتوي المدينة على مباني ومنشآت مميزة وبارزة. من المتوقع أن يستقبل مطار حمد أكثر من مليون زائر بسبب مونديال كأس العالم 2022.

 

وستشهد السنوات العشر الأولى من المشروع استكمال الهيكل الشامل للمشروع الذي سيمتد على مدى 30 عاما وتشمل الخطة بناء مقراً لهيئة الطيران المدني والخطوط الجوية القطرية والمرافق الداعمة لتعليم الطيران ومنطقة الخدمات اللوجستية والمنطقة السكنية. كما ستشمل المدينة مركزاً للنقل ومرافق داعمة للتجارة والفنادق في المنطقة التجارية ومرافق للشحن والتخزين في منطقة الخدمات اللوجستية إلى جانب فعاليات ثقافية وترفيهية.

دخول
نسيت كلمة المرور؟
دخول




© 2016 جميع الحقوق محفوظة لـ الإتحاد الهندسي الخليجي